عاجل:

من نحن   |   اتصل بنا   |   الخميس, 24 ابريـل 2014
  • الصغرى : ..°
  • العظمى : ..°
  • الآن : ..°
  • بغداد
وتر الشارع
كيف تصف البرامج الانتخابية لبعض الكتل الكبيرة ؟



عرض التفاصيل
سياسة
حجم الخط :
عدد القراءات:
1630
2014/01/11 14:42

البرلمان يصوت على قانون التقاعد نهاية الاسبوع الحالي


عباس البياتي: قانون التقاعد العام وصل الى المراحل الأخيرة من إنجازه، وخلال نهاية هذا الاسبوع سيعرض للتصويت على أعضاء مجلس النواب


بغداد/ المسلة: كشف عضو ائتلاف دولة القانون عباس البياتي، اليوم السبت، أن قانون التقاعد العام سيعرض للتصويت عليه نهاية الأسبوع الجاري، مبينا انه شبه جاهز واللجنة المالية تضع اللمسات الأخيرة عليه.

يستمرمجلس النواب بعمله لغاية الاسبوع الحالي، لاجل التصويت مشروع قانون التقاعد العام الموحد، الذي يعد من اهم القواينن التي تهم حياة المواطنين.

وقال البياتي لـ"المسلة" إن "قانون التقاعد العام وصل الى المراحل الأخيرة من إنجازه، وخلال نهاية هذا الاسبوع سيعرض للتصويت على أعضاء مجلس النواب"، موضحاً أن "المجلس سيستمر بعمله ليوم الخميس".

وأضاف أن "قانون التقاعد شبه جاهز، واللجنة المالية الان تضع اللمسات الاخيرة عليه"، معربا عن امله بتقديمه خلال نهاية هذا الاسبوع".

من جهته أشار مصدر برلماني رفيع الى أن "ائتلاف متحدون قد يحضر جلسة التصويت على قانون التقاعد العام، لانه يخص حياة المواطنين وسينصف شريحة مهمة من المجتمع العراقي"، بحسب تصريحاته.

اضف تعليق
تعليقات القراء:
مجموع التعليقات: 2
(1) الاسم: ابو محمد - تاريخ الارسال: 1/11/2014 5:07:15 PM
لا ولن سوف يرى النور هذا القانون, رغم صدمتنا نحن المتقاعدين به ولاينصفنا ابدا.
ارسال رد أبلغ عن اساءة 0   قيّم التعليق   0
(2) الاسم: ali - تاريخ الارسال: 2/7/2014 10:50:41 PM
النواب في البرلمان لايستحقون الامتيازات وليس لهم الحق التصويت على قانون تقاعد النواب لانهم ممثلين عن الشعب ،هم الذين اختاروهم ليمثلوهم ويطالبونهم بتنفيذ وعودهم وهم يقررون استحقاقاتهم.ارجو تنضيم تقرير شامل عن ما حققوه خلال هذه الدورةمن وعودهم في الامن والامان والعدالة وتحسين ضروف المعيشة ونبذ الطائفيةوعن عطلهم الصيفية والشتوية وسفراتهم وغياباتهم .كان ميزانية العراق (11)مليار دينار والان (180)ملياردولار ماذا تحقق؟
ارسال رد أبلغ عن اساءة 0   قيّم التعليق   0
اضف تعليقك
لن ينشر أي تعليق يتضمن اسماء اية شخصية او يتناول اثارة للنعرات الطائفية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار المسلة علما ان التعليقات تعبر عن راي اصحابها فقط.
الاسم:  
البريد الالكتروني:    
التفاصيل:  
رمز التحقق: